ما هي أفضل الأماكن للعيش في تركيا؟ – Deyaar Group

ما هي أفضل الأماكن للعيش في تركيا؟

ما هي أفضل الأماكن للعيش في تركيا؟

ما هي أفضل الأماكن للعيش في تركيا؟

يسعى كثير من القادمين إلى تركيا للبحث عن مكان للمعيشة والاستقرار بما يتناسب مع الهدف الذي يرغبون بانجازه في هذه البلاد، فمنهم من وصل إليها لاجئًا أو حتى مستثمرًا، ومنهم من أتى باحثًا عن العلاج الطبي، وآخرين قد وصلوا إليها للاستجمام والسياحة، فيما قصدها غيرهم من أجل الدراسة في جامعاتها ومؤسساتها التعليمية المختلفة، تعددت أسباب المجيء إلى تركيا لكن الاستقرار والبحث عن مكان ومنزل مناسب هو أول ما يشغل تفكير الشخص الأجنبي حين يصل إلى تركيا.

مناطق الاستقرار والمعيشة في تركيا

تتميز تركيا بتنوع تضاريسها الجغرافية وتعدد الامتيازات التجارية والاقتصادية فيها بما يتناسب مع تفضيلات وظروف كثير من الأجانب الوافدين إليها من كافة أقطار العالم، فهناك من يفضّل العيش في المناطق الجبلية وآخرين يفضلون الاستقرار بالمناطق الساحلية، كما يفضل غيرهم الاستقرار حول الأراضي الزراعية، بالإضافة إلى ذلك تتنوع مساحات ومزايا الوحدات السكنية بحسب ما يتناسب مع الإمكانات المتوفرة، فمنها ذات المساحات الواسعة والأسعار المرتفعة أو شقق جيدة تناسب أصحاب الدخل المحدود أو الأفراد أو حتى العائلات الصغيرة.

إسطنبول

تعتبر إسطنبول من أهم المدن الاقتصادية والسياحية في تركيا لما لها من مركزية مميزة حيويًا وجغرافيًا واستثماريًا، فهي من أشهر الوجهات السياحية الطبيعية والتاريخية على مستوى العالم، يقصدها الأجانب للعيش فيها والاستمتاع بما يتوفر فيها من أماكن سياحية أو مراكز اقتصادية أو حتى مشاريع استثمارية كما أنها مكان جيد لتوافر فرص العمل فهي مركز المعاملات والمهن بكافة أشكالها.

أنقرة

تعتبر أنقرة من المدن السياسية التعليمية فهي العاصمة وفيها أبرز وأهم المؤسسات الحكومية، بالإضافة إلى أن فيها أهم الجامعات المعترف بها دوليًا ويتم التدريس فيها باللغة الإنجليزية للطلاب الأجانب إلى جانب اللغة التركية، تعتبر ثاني أهم وأكبر المدن التركية، هذا ما يجعلها جذابة بالنسبة للطلاب وكذلك للمستثمرين أو المهتمين بإنهاء معاملات حكومية مستمرة.

بورصة

تشتهر مدينة “بورصة” الساحلية بجمال طبيعتها وخاصة منطقة جبل أولوداغ حيث تعد من أشهر أماكن السياحة الشتوية ومراكز التزلج على مستوى العالم، كذلك يوجد بها أطول خط تلفريك في العالم، كما يوجد بها أنواع متعددة من السياحة مثل السياحة العلاجية حيث يوجد بها العديد من الحمامات العثمانية القديمة الشهيرة مثل حمام قرة باشا والحمام الجديد، وأيضًا تشتهر بالسياحة الثقافية فيوجد فى مكتباتها حوالى 7000 مخطوطة باللغات التركية والفارسية والعربية حيث أنها مدينة تاريخية عريقة فهي العاصمة الثانية للعثمانيين بعد سوغوت حيث كانت عاصمة الولاية العثمانية من عام 1326 إلى عام 1335 ميلادية لذلك يطلق عليها الكثيرين فى تركيا أرض السلاطين.

إزمير
مدينة سياحية هامة يزداد الإقبال السياحى عليها بمرور الوقت؛ فهى مدينة ساحلية تتمتع بشواطئ رائعة ومعالم سياحية وأثرية هامة، بالإضافة لتوافر وسائل مواصلات تسهل على السياح التنقل فيها مثل المترو والترامواي والباصات والعبارات التى تربط بين طرفي المدينة.

طرابزون
لمن يبحث عن الاستقرار في ربوع الطبيعة الخلابة من بحر وبحيرات وجبال وغابات، إذا كان هذا ما تريد فإذن طرابزون خيارك الأفضل، هذه المدينة الساحلية المطلة على البحر الأسود، إلى جانب ذلك تضم العديد من الأماكن السياحية مثل قصر أتاتورك وبحيرة أوزنجول ومتحف آيا صوفيا، فإما أن تذهب إليها سائحًا مستجمًا في المناطق السياحية المطلة على البحر الأسود أو ستجد فيها عائلات وبيوت توحي لك بالحياة الريفية الأصلية التي يعيشها سكان تلك المدينة، وقد تحب أن تعيش معهم.

يلوا وداليان
تعتبران هذه المدن من أفضل المدن في تركيا التي يقصدها الزوار رغبة بالعلاج والاستشفاء من المياه المعدنية والكبريتية، ففي مدينة يلوا “يالوفا” تشتهر فيها منطقة “ترمال” التي يزورها المرضى للاستشفاء من الأمراض الجلدية والعظام، أما مدينة “داليان” فتشتهر بالحمامات الطينية العلاجية المنتشرة على ضفاف بحيرة “كويسيجيز”، وبعدها هناك منطقة فيها يمكنك الاستحمام من عيون السلطان الساخنة، هذه المناطق يقصدها من يريد العلاج ويستقر فيها لحين ما تنتهي فترته العلاجية.

أنطاليا
هذه المدينة تعتبر ذات اقتصاد محلي مميز عن باقي مدن تركيا، وذلك لأنها متعدد المجالات سواء الزراعية أو السياحية أو حتى في التمويل والعقارات، هذا الأمر شجع الكثير من الجاليات الى البحث عن منازل للعيش والاستقرار فيها والاستفادة من الوضع الاقتصادي بالعمل أو حتى السياحي بالترفيه، كما أنه يوجد بها مطار يخدم أغلب الدول الأوروبية ودول الشرق الأوسط، كما تتمتع هذه المدينة بالتكلفة البسيطة للمعيشة والمناخ المعتدل.

 

أسباب اختيار الجاليات العربية لتركيا

يقترب نظام الحياة والمعيشة في تركيا كثيرًا من عادات ونظام معيشة الدول العربية، سواءً من خلال بساطة العيش لديهم أو تشابه العادات والتقاليد ما بين الشعب التركي والشعوب العربية، كما أن تركيا كدولة صاعدة تتوافر فيها العديد من الخدمات فمثلًا بها شبكة مواصلات تربط أول البلاد بآخرها، كما أن رابط الدين وتنوع وكثرة المساجد فيها يُطمئن العرب القادمين للاستقرار فيها على ممارسة شعائرهم الدينية دون أي تضييق، بالإضافة إلى ذلك تتمتع تركيا بموقع جغرافي مميز قريب من الدول العربية كما يُمكن اعتبارها بوابة للدخول إلى أوروبا، وإضافة إلى ذلك تم افتتاح مدارس عربية ودولية فيها ما شجع الكثير من العائلات للانتقال إليها، أضف الى ذلك توافر العديد من الشواغر الوظيفية لدى الدولة بعد وصول أصحاب رؤوس الأموال العرب وفتح العديد من المشاريع الجديدة، هذا كله وأضف عليه الجو والمناخ المميز والحياة السياحية الجميلة يجعل تركيا مكانًا جذابًا للعرب.

تكاليف العيش في تركيا

تختلف تكاليف الحياة المعيشية في تركيا من مدينة إلى أخرى وذلك يعود لعدة أسباب أهمها الدرجة السياحية التي تتمتع بها المدينة، هذا الأمر يرفع من أسعار شراء أو تأجير البيوت والسيارات والسلع الغذائية، كمثال حي تعتبر إسطنبول من أكثر المدن تكلفة في المقابل مدينة سكاريا أو كارابوك حيث الحياة المعيشية فيهما ذات تكلفة منخفضة جدًا.

فعليًا يوجد في تركيا مساحات مختلفة ورحبة للعيش بدءًا من الأماكن المميزة الفاخرة وصولًا للأماكن الريفية البسيطة، كما أن تعدد وتنوع أشكال الحياة يوفر فرصًا عظيمة خاصة للعرب.

مقالات ذات صلة

سكن الطلاب في تركيا كيف تختار بناءً على المواصفات والأسعار؟

سكن الطلاب في تركيا كيف تختار بناءً على المواصفات...

أكمل القراءة

ما الفرق بين الشقق العادية وشقق المجمعات السكنية؟

ما الفرق بين الشقق العادية وشقق المجمعات...

أكمل القراءة

مواصفات المباني المقاومة للزلازل في تركيا

نتيجة الزلازل المتكررة في تركيا خلال العقود الماضية...

أكمل القراءة

اشترك في النقاش

WhatsApp chat